نصائح لل Developers لتغيير حياتك للأفضل

نصائح لل Developers لتغيير حياتك للأفضل

قلة النوم

أكتر شيء قام بتنظيم حياتي وجعلني أنتج أكتر وجعلني أحس بأني لعمل الشيء فعلا بشكل سليم وجيد عندما أعطيت لجسمي ساعات النوم المناسبة وأكتر شيء جعلني احس بالضياع عندما فكرت أن توفيري من ساعات نومي سيجعلني أقوم بعمل المزيد من الأعمال. اكتر شيء انت تحتاجه في عملك هو التركيز والتركيز مرتبط ارتباط وثيق جدا بالصحة والتركيز يجعلك توفر وقت وتوفير الوقت يزيد الإنتاجية

الراحة

إذا كنت تعمل في مجال التصميم والبرمجة تحديدا فأنت تستهلك عقلك كثيرا ويجب عليك أخذ فترة من الراحة. العمل المتواصل في هذا المجال بدون إعطاء مخك وقت للراحة وعمل شيء تحبه سيدمر حاسة الإبداع عندك وستجد نفسك تحولت بالبطيء لآلة تنفذ ما يطلب منها فقط. قم بعمل أي شيء تحبه كل فترة سوا قراءة كتب او اللعب او الخروج مع اصحابك ولا تتعامل مع الكمبيوتر وال Code لفترات طويلة بدون راحة.

التجربة قبل السؤال

في مجال البرمجة والتصميم سوف تواجه الكثير من المشاكل أثناء رحلة تعلمك وهذا طبيعي جدا وعند الوصول للمشكلة لا تسأل أولا وقم بالتجربة وقم بالتعامل مع المشكلة بنفسك فسوف تخسر الكثير لو سألت أولا. سوف تخسر المعلومات التي ستحصل عليها في طريقك للبحث عن المشكلة وسوف تخسر مهارة البحث عن الحلول وسوف تخسر مهارة التعامل مع المشاكل التي تزيد من قوتك وسوف تخسر مهارة التفكير المنطقي التي تتطور بحل المشكلات. وأيضا عندما تسال لا تسأل عن الحل بل إسال كيف أصل للحل وأبحث عن ماذا لأقوم بحل المشكلة.

التطبيق العملي

أسهل شيء في الوجود هو أن تجد Instructor جيد ويقوم بإعطائك المعلومة بشكل رائع وتفهمها 300% ولكن هذا ليس المهم فالمعلومة ستدخل رأسك شئت أم أبيت لكن المقياس الحقيقي للإحتراف يكمن في التطبيقات العملية فهي المعيار الحقيقي الذى تقاس به مهاراتك وكيف إستخدمت ما تعلمته وقمت بتوظيفه بشكل سليم ولذلك يجب عليك بعد دراسة الأساسيات أن تستمر في بناء التطبيقات العملية دائما ولا تتوقف أبدا فهي المفتاح لفهم الأساسيات ثم حفظها وعدم نسيانها ابدا.

لا تبحث عن الكمال

إذا قمت بالسير في طريق الوصول للكمال فلن تصل لشيء ولن تستطيع عمل فكرة أو تطبيق واحد في حياتك, فكل فكرة سوف تظهر لك ستجد مليون طريقة لتطويرها وإضافة مميزات عليها قبل أن تخرج للناس, تخيل معي لعبة عالمية يعمل عليها عشرات المبرمجين والمصممين ومختبري الجودة لسنوات طويلة وبعد ذلك تصدر للناس وبعدها يتم إكتشاف عشرات المشاكل والثغرات ويقوم الفريق بحلها لتطوير اللعبة وبعدها تظهر مشاكل أخرى ويحلها الفريق وهكذا إلى يوم الدين لن تصل اللعبة للكمال لأن مازال بها تطويرات ومشاكل ومازال بها مميزات لم يتم وضعها لذلك هناك مستوى معين من الجودة يجب أن تقف عنده وتقدم العمل للناس حتى تستطيع المواصلة والتطور ولذلك يجب أن تكون راض عن العمل ونسيان تماما فكرة الوصول للكمال.

الإحتراف ليس بكثرة الدورات التعليمية

الإحتراف في المجال لا يقاس بكثرة الدورات التعليمية التي شاهدتها لأنك ببساطة تحتاج لدورة تعليمية أو إثنين تتعلم منها الأساسيات ثم تنطلق لقراءة الكتب والمراجع التعليمية وال Documentation ثم التطبيق العملي لذلك لا تعتمد كثيرا على مشاهدة الكثير من الدورات التعليمية لنفس المادة مادمت تعلمت الأساسيات, كل ما تحتاجه هو الأساس الجيد وبعدها الإنطلاق لمرحلة التطبيق العملي ولذلك لا تجلس كثيرا في مرحلة الأساسيات هي مرحلة جيدة للبدأ ولكن ما سوف يزيد مهاراتك ومعلوماتك كثيرا هو التطبيق العملي على ما تعلمته وخبراتك الخاصة التي ستحصل عليها أثناء إنشاء مشاريع كثيرة.

فكر أولا

مجال البرمجة وعلوم الكمبيوتر يعتمد على المنطق ولذلك يجب عليك التعامل معه بأن تفكر أولا قبل أن تكتب سطر واحد من ال Code وأن تخطط ماذا سوف تستخدم لأن التفكير السليم سوف يوفر عليك الكثير من الوقت ويقلل نسبة الوقوع في الأخطاء وإعادة كتابة ال Code مرة أخرى أو تغيير إستراتيجية العمل وهناك مثل دائما نسمعه في هذه النقطة Think Twice, Code Once أغلب الأسئلة التي أراها من الناس هو بالفعل يعرف إجابته ولو فكر قليلا لن يسال السؤال ولذلك التفكير الكثير أولا يوفر عليك الكثير مستقبلا.

إختصارات لوحة المفاتيح

إختصارات لوحة المفاتيح في البرنامج الذي تعمل عليه توفر عليك كثيرا في العمل سواء كنت تعمل في مجال البرمجة او الجرافيك او اي شيء يحتاج لسرعة الإنجاز ولا تستهين بهذه المهارة فمع الوقت سوف تكون في حاجة لكل دقيقة في المشروع إما لحل مشكلة ما او لإضافة المزيد من المميزات وكلما زاد حجم المشروع كلما زاد عدد الدقائق التي توفرها.

إبحث عن هواية

إذا كنت تعمل في مجال البرمجة فأنت تحتاج لهواية تذهب إليها بين الحين والآخر, إبحث عن هواية تحبها ومارسها بجانب تعلمك البرمجة حتى تستطيع أن تكمل مشوارك التعليمي وعملك فأن الهواية هي غذاء العقل وبوجودها لن تشعر بالملل أبدا وستكون دائما متفتح ولديك القدرة على إستقبال معلومات جديدة والخوض في تجارب أكثر والحصول على خبرات أكثر وأكثر.

الخطأ مكسب كبير

كثير من الناس يشعروا بالإحباط إذا ظهر لهم خطأ معين أثناء التعلم أو العمل رغم أن هذا الخطأ نعمة كبيرة فهو يعطي لك مسار لم يسلكه المدرب الخاص بك أو صديقك الذي يقوم بتعليمك وبالتالي خبرة جديدة لم يخبرك عنها المدرب الخاص بك وأيضا زيادة في مهارة التعامل مع الأخطاء والمشاكل وأيضا كسب معلومات جديدة لم تسمعها أثناء الدورة التعليمية أو الكتاب الذي تقرأه وايضا زيادة مهارة البحث لأنك سوف تبحث كثيرا عن حل المشكلة. بالتالي إفرح إذا ظهر لك خطأ معين فسوف يفيدك كثيرا.

لا تقف مكانك فقط إبدأ

الكثير من الناس يقفون على باب المجال ويخاف أن يدخل بسبب ما يسمعه من شخص يخبره أن المجال صعب أو المجال لا يدر عليك بالمال أو أي شيء آخر أو بسبب مخاوف عنده من المجال ولذلك يجب عليك الدخول مباشرة ولا تقلق كل شيء سهل بالتجربة وسوف تعرف ما تريد في وقته باذن الله فقط كل ما عليك أن تبدأ ولا تقف مكانك. ومن البداية ستعرف بنفسك هل كلام الناس صحيح أم خطأ. بعد سنة من الآن ستتمنى لو أنك بدأت اليوم ولم تسمع لكلام الناس.

المقالات المكتوبة

من أروع الأشياء التي سوف تزيد مهاراتك ومعلوماتك في مجالك بجانب مشاهدة الدورات التعليمية هي قراءة المقالات المكتوبة لأن بها تجارب الآخرين في عملهم وفيها الكثير من الخبايا والأسرار التي ربما لا تجدها في الفيديوهات أو الكتب ولذلك يجب عليك قراءة مقالين أو ثلاثة يوميا على الأقل لتزيد معلوماتك. وعند الإنتهاء من المقالات التعليمية نستطيع أن نعتبر أنك قرأت مرجع كبير به الكثير من المعلومات والتجارب.

علم الآخرين لتتعلم

إذا كنت تعتقد أن كتمانك للعلم سيجعلك متفوق على الآخرين فأنت واهم. أكثر الخبرات التي ستحصل عليها في حياتك ستحصل عليها وأنت تقوم بتعليم الآخرين فهناك نقاشات سوف تدور بينكم وأسئلة ستجعلك تبحث عنها وتتطور كثيرا وستحصل على خبرات من ناس أعلى منك وستحصل على خبرات من ناس أقل منك في العلم أيضا. لذلك لا تكتم علم ابدا وشارك في تعليم الآخرين. فكر معي قليلا لو طلبوا منك إعطاء جلسة تعليمية في جامعتك مثلا عن موضوع معين فكر في خبرتك في هذا الموضوع في نفس اللحظة وخبرتك فيه قبل أن تعطي الجلسة التعليمية ستجد نفسك تذهب للبحث عن معلومات والتحضير لهذه الجلسة وهذا ما يحدث في العملية التعليمية عندما تقوم بتعليم أشخاص آخرين

وازن بين النظرية والتطبيق

الكثير من الناس يتعلم بطريقة الامثلة Learn By Example ويخسر الكثير من الأساسيات والمفاهيم المهمة في المادة العلمية وهذا خطأ كبير وأيضا هناك البعض يتعلم نظريا كثيرا جدا جدا ولا يدخل للتطبيق العملي وهذا أيضا خطأ كبير جدا لذلك يجب أن توازن بين النظري والعملي وتأخذ من كل جزء ما تحتاجه. تتعلم نظريا ثم تقوم بالتطبيق العملي ولا تقلل من اي جزء منهم لأنهم مكملين لبعضهم.

لا تخف من إظهار عملك ولا تقلل من نفسك

كثيرا ما كان يحدث مع الآخرين ومعي مشاكل في حياتي بسبب عدم تقدير نفسي ومنهم موقف لطيف عندما دخلت للعمل في شركة كمصمم جرافيك وسالوني عن المستوى وقولت لهم أنني مازلت أتعلم وخبرتي قليلة جدا وتم تقييمي على هذا الأساس وعندما دخلت للعمل فعليا في الشركة كنت اقوم بتعليم الموجودين هناك أشياء جديدة لذلك لا تقلل من نفسك ولا تثق في نفسك ثقة مفرطة فالإعتدال شيء جميل المهم عدم التقليل من نفسك أبدا. ولا تخف من إظهار أعمالك حتى ولو كانت بسيطة جدا فسوف تأخذ آراء الناس لتتطور ولا يوجد من ولد عملاقا فكل شخص بدأ من الصفر ولا يوجد من ولد في القمة.

فكر في الحلول البسيطة أولا

في أغلب الأحيان وعندما كنت أتعامل مع الكثير من الطلبة وأقوم بإعطاء مسالة برمجية لهم يفكرون دائما في أعقد الحلول رغم أن هناك الكثير من الحلول البسيطة تقوم بعمل المطلوب ولكن الإنسان دائما يفكر في الحلول الشاقة وهذا شيء جميل ولا توجد به مشكلة ولكن قبل التفكير فيه فكر أولا في الحلول البسيطة لعل وعسى يكون الحل فيها.

النسخ بعد الفهم

كنت أعمل مع فريق من ال Developers ودار بيننا نقاش عن نسخ ال Code من المواقع مثل Stackoverflow وأخبرته أنه قام بنسخ ال Code وهو لا يفهم محتواه ويقوم بإستعماله ايضا في مشروع كبير جدا وقال لي أن هذا طبيعي ولا توجد مشكلة وإذا كنت تفكر مثله فهذه مشكلة. المطور الجيد هو الذي يكتب ال Code بنفسه ولا مانع من نسخ أي Code تكون فهمته لتوفير الوقت لكن ستكون هناك مشكلة كبيرة إذا قمت بنسخ Code وأنت لا تفهمه لأنك ببساطة لن تستطيع التعديل عليه إذا طلب منك ذلك وهذا ما حدث في قصتنا البسيطة ال Code كان عبارة عن Class يقوم بعمل Pagination للعناصر وكانت المخرجات الخاصة به تخرج عناصر ال Pagination كجدول Table + Td وعند طلب تغيير المخرجات لتخرج عنصر Ul + Li لم يستطع صديقي أن يغير في ال Code وهذه هي المشكلة التي ستواجهك إذا قمت بنسخ اي شيء بدون أن تفهمه لن أقول لك هذا شيء خاطيء ولن أحبطك بل ساقول لك حاول أن تفهم أي شيء تقوم بنسخه حتى تستطيع التعديل عليه ليناسب إحتياجاتك.

لا تنتظر على الباب

الكثير من الناس يستمر في السؤال لفترات طويلة قبل أن يبدأ. ورايت أكثر من مثال لبعض الناس تسأل السؤال وبعد شهر كامل من المحادثة ارى أنه لم يبدأ بعد ومازال في إنتظار الإجابة الكاملة. لا تنتظر على الباب وإبدأ المجال الذي تريده فصدقني ستحصل على إجابات جميع أسئلتك. إذا ما معنى البدأ هنا ؟ فلنفترض أنك تريد تعلم مجال البرمجة وقال لك شخص أن هناك منهج إسمه CS50 يعطيك مقدمة عن علوم الكمبيوتر أو هناك كورس معين فيه الأساسيات التي تحتاجها. هناك من يبدأ ليشاهد المنهج أولا وهذا الشخص الذي ينفذ النصيحة والذي سوف يحصل على إجابات الكثير من أسئلته وهناك من ينتظر باقي الإجابة وينتظر وينتظر وفي النهاية لا يبدأ. أنا متأكد أن هناك من سيقول ولكني أحتاج باقي الإجابة الشاملة سأرد عليه بقول لا مانع من أن تبدأ وتتعلم وأنت تنتظر باقي الإجابة بدلا من أن تنتظر الإجابة بدون أن تفعل أي شيء مفيد ويمكن أن تغير تفكيرك في حالة بدأت قبل الحصول على الإجابة الكاملة التي يمكن أن تغير تفكيرك. صدقني إبدأ فورا.

إذا كان ال Code يعمل إلمسه

طلب مني مديري ذات مرة أن ابحث عن شاب ذكي للعمل معنا والغريب لم يطلب مني مهارة معينة وكانت الوظيفة المطلوبة هي System Administrator وعندما سألت المدير عن الخبرة قال لي اريد فقط شاب ذكي يريد أن يتعلم ويحب التعلم. وبعد فترة من الزمن جاء شخص للعمل فعلا وقام المدير بتدريبه حتى أصبح مستواه جيد في المجال وعندما تناقشت مع المدير قال لي أن مدير القسم خبرة 10 سنوات انسان نمطي لا يتغير ولا يحب أن يتغير ومستواه كما هو منذ اليوم الأول وإذا كان يستعمل أمر Command معين في العمل وأخبرته عن أمر آخر أفضل منه يقول لك لا فإن هذا يعمل ولن اغيره وهذا هو الإنسان النمطي الذي يخاف من تغيير أدواته. ونفس الحال عملت في شركات كانوا يخافوا من تغيير ال Code ويقولوا عليه هذه منطقة خطر ولا نعرف عواقب تغيير ال Code فمن فضلك يا صديقي لا تتبع هذه الطرق فإذا كان ال Code يعمل إلمسه بدون اي مشكلة وحاول تحسينه وكن دائما متغير ولا تكن نمطي تخاف من تغيير أدواتك للافضل وتذكر جيدا التطور يأتي بالتجربة ولا يأتي وانت جالس مكانك.

لا تضيع وقت كبير في التخطيط

كثيرا ما تسمع في محاضرات التنمية البشرية عن التخطيط وفوائده وأن بدونه سوف تضيع ولن تنظم وقتك وأعمالك ولكن أيضا دعني أخبرك عن بعض الناس يقوم بالتخطيط طوال اليوم ويكتب جميع المهام المطلوبة منه وينتهي اليوم وتظل المهام مكتوبة ولا يفعل منها شيئا. التخطيط شيء مهم جدا ولكن لا تضيع فيه الكثير من الوقت كل ما عليك إختيار أداة تساعدك في كتابة مهامك وتنظيمها وتكتب لكل مهمة الوقت اللازم لعملها ثم تبدأ. كان لي صديق يقوم بكتابة المهام التي سوف يقوم بها في ملف نصي Text ولا يستخدم اي أدوات مجرد يفتح الملف النصي ويكتب فيه أعمال اليوم هي 1 2 3 4 ويقوم بعدها مباشرة بالبدأ. لا تدعل الخيارات الخاصة بأدوات التنظيم تعطلك عن الفائدة الأساسية منها وهي تنظيم وتوفير وقتك ولا تترك مهمة وتدخل في الأخرى لأن نظام ال Multi Tasking له الكثير من العيوب من ناحية التشتت والتركيز.

هناك من هم أفضل منك

رأيت في حياتي الكثير من الناس التي تعتقد أنها عملاقة لدرجة أنه لن يتعلم من أي شخص أي شيء جديد وكان يتعامل على هذا الأساس وعندما ينغمس في بيئة العمل يكتشف أنه ينقصه الكثير وأن هناك من هم أفضل منه بمراحل وبسبب غروره لا يسأل ولا يحاول أن يتعلم معلومة من أي شخص بسبب أنه متضايق من أن شخص أقل منه في الخبرة ويعرف المعلومة. فلو كنت يا صديقي من هذا النوع يجب عليك أن تتغير. عند دخولك لأي مكان للعمل فيه تأكد أنك سوف تتعلم شيء جديد ولو كنت خبير وعملاق في مجالك يمكن أن يكون ما تتعلمه مهارات حياتية ولا يشترط أن تكون في المجال التقني لذلك هيأ نفسك أنك سوف تتعلم ولا تكون مغرورا ويجب أن تؤمن بفكرة الفريق لأنها سوف تضيف إليك الكثير إما في المجال التقني أو على المستوى الشخصي وكن على يقين أن هناك من هم أفضل منك وتعامل على هذا الأساس حتى تستطيع أن تكون فرد جيد في الفريق.

اسلك طريقك الخاص

كثيرا ما أرى من الناس من يقول أن صديقه أخبره عن مجال معين ليعمل فيه ويخبره أنه أفضل مجال له وهذه مشكلة كبيرة. الموضوع شبيه بشخص يشتري لك ملابسك أو يطلب لك طعام من وجهة نظره. يا صديقي يجب عليك سماع النصائح والنقاشات وكل ما تحتاجه ولكن في النهاية تسلك طريقك الخاص. لا تجعل أي شخص يختار لك مستقبلك ولكن إسمع نصيحة كل شخص وإسمع آراء الناس عن المجالات الموجودة وفكر جيدا ثم حدد ما تراه مناسب لك وإذا لم تستطع التحديد من البداية لا مانع أبدا من تجربة المجالات لشهر أو شهرين لترى هل سوف تتكيف مع الوضع وتحب المجال أم انك تريد تجربة مجال آخر وبعدها باذن الله سوف تستقر على المجال الذي يحتوي على شغفك وتكون بذلك إخترت بنفسك. ولا تسمع من شخص واحد مهما كان عملاق ولو كان مهندس من المستقبل. إسمع لآراء الكثير من الناس حتى تتأكد من المعلومة. أفضل مجال في العالم يمكن أن يكون أسوأ مجال لك وأسوأ مجال في العالم يمكن أن تجد فيه شغفك وتبدع فيه. أنت فقط من يحدد.

سهولة القراءة أفضل من الإختصار

كان لي الكثير من الأصدقاء يهتم جدا بإختصار ال Code وهو على يقين تماما ان اختصار ال Code يوفر في السرعة والأداء وهذا أكبر خطا. حاولت إقناعه كثير ولم يقتنع وبعدها أعطيته مثال على لغة Assembly وكيف أنك تقوم بكتابة 45 سطر كاملا حتى تطبع كلمة واحدة لأنك تخاطب الكمبيوتر مباشرة وأعطيته أمثلة كثير في لغات البرمجة ال High Level وكانت الأمثلة عبارة عن Function جاهزة تقوم بالمطلوب ومختصرة لكن أدائها ضعيف جدا وعند تجربتها على مئات الآلاف من الأسطر بدأ صديقي يلاحظ الفرق من ناحية السرعة وبدأ يلاحظ ال Code الآخر المكون من خمس أسطر يعطي نتيجة أسرع بكثير وايضا أسهل في القراءة والتفصيل واي شخص يعمل معاك سوف يقرأ ال Code بسهولة ولذلك يا صديقي إهتم بالأداء ولا تعتقد أن الإختصار دائما مرتبط بالأداء فهذا ليس دائما وحالات كثيرة جدا يكون فيها التفصيل أهم كثيرا من الإختصار ويجب عليك ان تهتم بالنتائج النهاية لأنها هي الحكم

مشوار الألف تقنية يبدأ بتقنية واحدة

كثيرا ما نرى خرائط تعليمية على الإنترنت في الكثير من المجالات وعندما تفتح أي خريطة منهم تجد المشوار طويل جدا وعشرات التقنيات التي تحتاج لتعلمها وهناك الكثير من الناس يحبط سريعا جدا وهذا طبيعي لو فكرت بطريقة أنك تحتاج لتعلم جميع هذه التقنيات في نفس اللحظة وفي وقت قصير وأيضا رايت بعض ال Road Maps التي أنشاها صاحبها لإحباط البشر وليس لتعليمهم وهناك الكثير من هذه الأمثلة على الإنترنت فهو يطلب منك الكثير من التقنيات التي لا تحتاجها في حياتك حرفيا وربما في مشروع أو إثنين في حياتك تحتاج لأن تقرأ فقط عنها لتستعملها. لذلك يا صديقي يجب عليك أن تعرف ان هذه عبارة عن رحلة طويلة مقسمة لمحطات تمر عليها واحدة تلو الأخرى وعند كل محطة تحصل على خبرات وقيمة أكثر في سوق العمل وكل محطة تزيد من قيمتك لذلك يجب أن تضع تركيزك كله في أول محطة وتعتبرها هي هدفك وعند الإنتهاء منها تبدأ في التفكير في المحطة التالية ولو فعلت غير ذلك سوف تحبط فورا ولن تستطيع إكمال الطريق.

أنت تحتاج لمرشد

في أثناء طريق التعلم سوف تحتاج ل Mentor ليساعدك في تخطي العوائق التي تقف معك وليوفر عليك المشاكل التي ستقع فيها وهذا ليس معناه أن يحل لك مشاكلك لا بل يساعدك في إتخاذ الطريق السليم لحل المشاكل ويوفر عليك الأخطاء التي يقع فيها الناس ويعطيك النصائح الهامة في حياتك لتستطيع العمل بشكل جيد والمرشد يمكن أن يكون صديقك أو الشخص الي يشرح لك Course معين أو حتى شخص يتعلم معك ولكن يسبقك قليلا في المعلومات. ويمكنك أن تطلب من أي شخص مستواه جيد أن يساعدك حتى تعثر على الشخص المناسب ويمكن أن يكون المرشد لمجموعة من الناس وليس لك فقط وهذا سيزيد جدا من خبرتك. وحتى لو كانت هذه الخدمة مدفوعة إشترك فيها بدون مشكلة لو إستطعت فهي خدمة جيدة جدا لو كان الشخص متمكن.

مقالات, نقاشات, نشرات بريدية, مؤتمرات

هذه من أكثر الأشياء التي ستزيد خبراتك في مجالك وتضيف إليك الكثير. إقرأ دائما مقالات تخص عملك في جميع المواقع التقنية سواء بالعربية أو الإنجليزية لو بالعربية ستستفيد ولو بالإنجليزية ستستفيد وتطور لغتك أيضا, ولا تنسى النقاشات التي تتم في اي Podcast ففيها خبرة عظيمة ويمكنك ان تجدها في Facebook, Youtube والكثير من المواقع وفيها يكون هناك نقاش بين أكثر من شخص ستخرج منه بالكثير من المعلومات والإضافات التي تساعدك في إتخاذ قرارات كثيرة في عملك وأيضا لا تنسى النشرات البريدية ففيها تضع بريدك الإلكتروني وتحصل على مقالات ونقاشات وكل ما هو جديد كل فترة لتتابع ما يحدث في مسارك التعليمي وأيضا لا تنسى المؤتمرات Conferences التي تتحدث عن كل ما هو جديد في عالمك وفيما يلي بعض كلمات البحث التي تساعدك للوصول لما تريد لو إفترضنا انك شخص مثلا يريد تعلم لغة JavaScript JavaScript Articles JavaScript News Letter Front-End Articles JavaScript News Letter Front-End Podcast JavaScript Podcast Front-End Conferences JavaScript Conferences

إحتفل بإنجازاتك

لا تترك أي شيء جميل في حياتك إلا وتحتفل بيه حتى لو مع نفسك فقط لتحس بقيمة ما تفعله ولا تستحي من عرض أعمالك لتتعود على التطور

مشاركة الصفحة

إعلانات جوجل